الفعالية الخيرية : مد يدك

أقامت جمعية ليدز للطلبة العمانيين بالتعاون مع جمعية الرحمة الخيرية بتاريخ ٢٠١٦/٧/٢٧ فعالية ترفيهية و تربوية للأطفال الأيتام والتي تعد الأولى من نوعها في مجال العمل التطوعي لصالح جمعية ليدز.

تضمنت الفعالية العديد من الأنشطة والألعاب الترفيهية التي شارك بتقديمها المتميز سالم الرحبي، كما قام لاعب كرة القدم المبدع محمد النوفلي بإستعراض بعض من مهاراته الكورية المتميزة والتي لاقت إعجاب واستحسان الحضور والأطفال. هدفت فعالية مد يدك إلى إدخال الفرحة و السرور في قلوب الأطفال وخلق جو من الألفة و المحبة بين الأطفال والمتطوعين.
كما ان الجمعية فتحت مجالا للتبرع علما بأن المبالغ التي تم جمعها سيتم إستخدامها لسد جزء من إحتياجات الأطفال ومستلزماتهم.

وعلق رئيس جمعية ليدز: عمرو بن سعيد الرمضاني أن من أهم أهداف هذه الفعالية رسم البسمة والبهجة في وجوه الأطفال الأيتام و توفير ما يلزمهم من جو و مستلزمات وذلك لجعلهم منتجين في مجتمعاتهم كونهم جزء لا يتجزأ منه.

تأتي هذه الفعالية ضمن نطاق فعاليات لجنة الأعمال التطوعية والخيرية ،والتي إستحدثت هذا العام تحقيقا لمبدأ التكافل الإجتماعي و الذي أوصى به رسولنا الكريم في حديثه الشريف:
''مَثَلُ الْـمُؤْمِنِينَ فِي تَوَادِّهِمْ وَ تَرَاحُمِهِمْ وَ تَعَاطُفِهِمْ مَثَلُ الْـجَسَدِ؛ إِذَا اشْتَكَى مِنْهُ عُضْوٌ تَدَاعَى لَهُ سَائِرُ الْـجَسَدِ بِالسَّهَرِ وَالْـحُمَّى".

وكذلك تحقيقا لما ترتأيه الجمعية العمانية للطلبة في ليدز من مسؤوليات إتجاه المجتمع العماني.
حيث تهدف هذه اللجنة للتنظيم و المشاركة في مختلف الفعاليات التطوعية و تخصيص جانب من العمل الخيري لكل فعالية تقوم بها الجمعية سواء في سلطنة عمان او في مدينة ليدز في بريطانيا.
الجدير بالذكر أن الفعالية حققت نجاحا مرضيا وكانت خير بداية للمشوار التطوعي للجمعية،راجين من الجميع التعاون الدائم و التشجيع المستمر لإكمال مشوار العمل التطوعي وذلك لما له من تأثير إيجابي على المجتمع.

وفي الختام تود جمعية ليدز بتوجيه الشكر والإمتنان لمدرسة المسرّات الخاصة وإستديو البتراء لرعايتهم المتميزة لهذه الفعالية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *